منتديات حركة مجتمع السلم لرجام - تيسمسيلت

بسم الله الرحمان الرحيم (( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُون )) التوبة / 105  
اليوميةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تيسمسيلت تنظم اللقاء الأول لهياكل و آمنات الحركة .. حضور المكتب البلدي بلرجام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمس لرجام
عاملي
عاملي
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1902
العمر : 54
العمل/الترفيه : الأنترنت
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

مُساهمةموضوع: تيسمسيلت تنظم اللقاء الأول لهياكل و آمنات الحركة .. حضور المكتب البلدي بلرجام   الخميس ديسمبر 18, 2008 9:22 pm



تيسمسيلت تنظم اللقاء الأول لهياكل و آمنات الحركة

نظمت الأمانة الولائية للتنظيم والمتابعة تحت إشراف المكتب التنفيذي الولائي لحركة مجتمع السلم بتيسمسيلت اللقاء الأول للهياكل والأمانات اليوم الخميس 18/11/2008 على الساعة العاشرة صباحا بمقر المكتب الولائي للحركة تحت شعار ( مرضاة ربنا ، وحدة صفنا ، بناء مؤسساتنا ) و لذي شهد حضور أغلب الهياكــــل والمؤسسات التابعة للحـــــــــــــركة ، سياسية ، شبانية ، إجتماعية مـــــن بلديات ( تيسمسيلت ، لرجــــــــام ، أولاد بسام ، خميستي ، العيون ) وبدأ اللقاء بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم ثم النشيد الوطني ثم كلمة إفتتاحية للسيد رئيس المكتب التنفيذي الولائي المهندس رجيمي عبد القادر تناولت كلمته الترحيب بالحضور ثم التركيز على وحدة الصف من خلال شعار اللقاء مؤكدا أن وحدة المنهج تساعد على وحدة الصف و أن منهج حركتنا هو الإسلام وفي آخر كلمته كان الدعاء لإخوته بالثبات و جاء آخر كلامه ( الله أكبر ولله الحمد ) ثم تلتها كلمة الأستاذ المهندس أيضا عضو مجلس الشورى الوطني السيد ماضوي أحمد والذي تناولت كلمته بعد الترحيب بالحضور الإشارة إلى المحطات الكبرى لما بعد المؤتمر إلى اليوم فأشار في البداية إلى الظروف الصعبة التي انعقد فيها المؤتمر ثم أشار إلى تمسك الإخوة بالمؤسسات كان السبب المباشر في إنجاح المؤتمر وأصبح المؤتمر هو السيد ثم عرج على أن المؤتمر بمثابة جرعة تطعيم جيدة لكثير من الإخوة ثم الإشارة إلى التحديات التي كانت أمام الحركة بعد المؤتمر نتيجة بغي بعض الإخوة ثم نوه بالمجهودات التي بذلت من طر القيادة الجديدة إذ استطاعت عقد ثلاث دورات للمجلس الشورى الوطني كلها كانت ناجحة تناولت .
1- الوضع الداخلي للحركة ومعالجته .
2- المصادقة على تشكيلة المكتب التنفيذي الوطني الجديد .
3- المصادقة على الخطة الخماسية لعمل الحركة حتى المؤتمر القادم .
4- دراسة موقف الحركة من تعديل الدستور و موافقة الحركة على ذلك بناء على ما جاء في التعديل الجديد رغم أنه جزئي من منح بعض الحريات الجديدة .
5- الرئاسيات القادمة و تقرير مساندة ترشح الأخ عبد العزيز بوتفليقة للترشح حفاظا على التحالف الرئاسي و إعطاء فرصة أخرى للسيد الرئيس بتتمة خطته وبرنامجه من أجل إنقاض الجزائر ، و استطاعة رجالات الحركة للتفريق بدقة بين رجال الدولة ورجال الدعوة .
6- إقامة الملتقى الدولي للشيخ محفوظ نحناح رحمه الله في الموعد المحدد والحضور المتميز في هذا الملتقى الوطني والدولي .
7- تنظيم الجامعة الصيفية في موعدها وكان الحضور فيها متميز و التنظيم محكم .
8- تنظيم المخيمات الصيفية لهياكل الحركة عبر كامل التراب الوطني بصورة عادية .
9- إنجاز الزيارات المبرمجة للسيد رئيس الحركة بطريقة متميزة سواء كانت بالداخل ( فيضانات غرداية ) أو بالخارج ( جمهورية الصين الشعبية ، تركيا ).
10- تجديد الهيكلة في مؤسسات الحركة وتشكيل سائر الأمانات الوطنية .
11- المشاركة الفعالة في الملتقيات الدولية المختلفة .
في الأخير تمت الإشارة إلى السياسة الحكيمة التي يتميز بها فضيلة السيد رئيس الحركة الشيخ أبو جرة سلطاني حفظه الله ولحكمة التي ميزت جل القرارات التي أصدرها في وقتا وخير دليل ، القدرة على قيادة الحركة في أوج الفتنة التي تعرضت لها داخليا ، وفي نهاية كلامه أشار إلى أن الحركة كبرت ورجالاتها كذلك كبروا .
بعدها مباشرة ترك الأمر للمناقشة مع أبناء الحركة في مواضيع متعددة بعد راحة لمدة خمس دقائق جائت تدخلات المناقشة كالتالي :
1- تدخل الأمين الولائي للإعلام السيد : عبد الرحمان مرسلي : تناولت كلمته الإشارة إلى أن الحركة في مرحلة الإنتقال من التأسيس إلى المؤسسات أي أن المؤسسات هي التي يجب أن تحكم داخل الحركة وليس الأشخاص .
2- تدخل الأستاذ ، خميس محمد رئيس المكتب التنفيذي البلدي لبلدية أولاد بسام : جاء في كلمته ضرورة استغلال فرصة الانتخابات الرئاسية للعمل الجواري واستعداد ليكون الاستثمار في الانتخابات الرئاسية و التأكيد على فكرة تضامن مكاتب الحركة فيما بينها في شكل ما يسمى بالتوأمة .
3- تدخل العضو البارز في الحركة على مستوى الولاية الأستاذ نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي بتيسمسيلت السيد : قاسمي جلول المدعو لخضر : والذي جاء في كلمته التأكيد على ضرورة الدعوة إلى الانتشار عبر تراب الولاية لأن وعاء الحركة لا يزال منحصر في مناطق معينة بالولاية مع ضرورة الالتزام اتجاه الحركة وليس لأشخاص معينين داخل الحركة مثلما نجد هذه الفكرة في بعض الأحزاب القوية .
4- تدخل الأستاذ : بلعباس موسى مدير المؤسسة الاجتماعية : جائت كلمته لتأكد أن الهدف من نشاط الحركة هو مرضاة ربنا وهذا لا يكون إلا بالمؤسسات الاجتماعية و السياسية والدعوية والشبابية والطلابية وضرورة استغلال فرص انتصاراتنا فغيرنا يستغل حتى فرص هزائمه

5- تدخل الأستاذ : المهندس حمري عبد القادر عضو مكتب المؤسسة الاجتماعية : تناولت كلمته نصيحة تتعلق بضرورة إتمام إجراءات الهيكلة التي بقيت ، ثم تلتها الإشارة إلى المهرجان الوطني المتعلق بالقضية الفلسطينية الذي سينظمه المكتب الوطني للحركة في الخميس 25/12/2008 بقاعة حرشة حسان بالجزائر العاصمة وضرورة المشاركة فيه لما في الأمر من مساندة للقضية وللحركة .
6- تدخل الأستاذ بن طاطة الميلود رئيس المكتب التنفيذي البلدي لحركة مجتمع السلم بلرجام و نور الحركة في بلدية لرجام والذي تناول في كلمته بأن بلدية لرجام لحركة مجتمع السلم وانتقادات تسيير البلديات إذا كانت البلدية لغير حركة مجتمع السلم يوبخ الأشخاص أما إن كانت حركتنا هي السيد فتوبخ الحركة دون الأشخاص لذلك ينبغي التكاتف لمساعدة إخواننا مسيري بلدية لرجام ثم تمت الإشارة في تساؤل إلى غياب بعض المكاتب عن اللقاء مثل بلديات برج بونعامة الملعب وتملاحت .
7- تدخل الأستاذ ديلم عيسى رئيس المكتب التأسيس ببلدية خميستي : جاء في كلمته الإشارة إلى ضعف التواصل بين مكتبه والمكتب الولائي وعلى المكتب الولائي برمجة لقاءات دورية بالنزول إلى الميدان إلى كافة المكاتب وأماكن تواجد أبناء الحركة المخلصين ثم تلتها الإشارة إلى ضعف التواصل بخصوص أخبار الحركة وأن أخبار الحركة تصلنا من غير أبناء ومؤسسات الحركة .
8- تدخل العضو البارز والشاب الزميل أحمد زقراب : أمين الطلبة والشبيبة لبلدية تيسمسيلت : تناولت كلمته كلمة وعض والإشارة إلى خواطر من كلام إخوته الذين سبقوه في الكلام وشكر على فرصة هذا اللقاء التي أتاحها المكتب الولائي المؤقر والتمني باستمرارها و أن ضرورة الانتشار تكون بالقرآن لأننا أبناء القرآن و أن الشيخ أحمد ياسين في فلسطين كانت حياته كلها للقرآن فكان انتشاره قرآنيا وعقب على تدخل أحد الإخوة بأن قوة بعض الأحزاب في الجزائر ليست كما قال أخيه الالتزام بالمؤسسات و إنما مزايا أخرى هي التي أظهرت قوة هؤلاء الأحزاب .......
9- تدخل الأستاذ المحترم الحاج معنصر خالد : الأمين الولائي للتنظيم والذي تناولت كلمته التعقيب على مداخلات بعض الإخوة كالإشارة إلى عدم حضور بعض الإخوة إلى أن الدعوة وجهت لهم وسبب الغياب لا يزال مجهول عند المكتب ثم تلته الإشارة إلى دور التنظيم في إنجاح أي عمل و ضرورة الاعتناء بالجانب التنظيمي في هياكل وأمانات الحركة ويكون ذلك بالتواصل الأفقي والعمودي بين المؤسسات ورجالاتها .
الكلمة الختامية : تلاها الأستاذ المهندس رئيس المكتب الولائي السيد رجيمي عبد القادر والذي تناول فيها الإشارة إلى فتح مداومة للسيد الفاضل عضو المجلس الشعبي الوطني ونائب رئيس حركة مجتمع السلم عن الدائرة الانتخابية لولاية الشلف الشيخ الحاج حمو مغارية بحي 119 سكن ببلدية تيسمسيلت ثم الإشارة إلى بداية المداومة اليومية لمقر المكتب الولائي بإشراف أسبوعي لكل عضو مكتب ولائي ثم تمت الإشارة إلى ضرورة إلتزام الإخوة بدعوات الهياكل في الزمان والمكان لما في الأمر من رفع همة ، وضرورة استكمال الهيكلة في الأمانات والإشارة إلى النقائص المتعلقة بأداء المكتب الولائي إلى أن المكتب في طور الإنشاء واختتم كلمته بتوصية واحد ركز عليا كثيرا وهي ضرورة الاعتزاز بفكرة حركتنا و أن فكرتها الإسلام واختتم اللقاء بآيات من القرآن الحكيم تلاها الأخ زقراب أحمد في تمام الساعة الثانية عشر ونصف من يوم الخميس 18/12/2008 .

أمانة الإعلام للمكتب التنفيذي البلدي بلرجام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تيسمسيلت تنظم اللقاء الأول لهياكل و آمنات الحركة .. حضور المكتب البلدي بلرجام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حركة مجتمع السلم لرجام - تيسمسيلت  :: منتدى نشاط الحركة :: قسم النشاط المحلي-
انتقل الى: