منتديات حركة مجتمع السلم لرجام - تيسمسيلت

بسم الله الرحمان الرحيم (( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُون )) التوبة / 105  
اليوميةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النزلات المعوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لينة اسلام
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

انثى
عدد الرسائل : 27
العمر : 32
العمل/الترفيه : طالبة
تاريخ التسجيل : 30/01/2009

مُساهمةموضوع: النزلات المعوية   الجمعة يونيو 12, 2009 11:58 pm

مما لاشك فيه ان هناك أسباباً عديدة لتزايد حالات النزلات المعوية في مجتمعنا فالذي يرى الشارع الجزائري يلاحظ الاقبال المتزايد على الأطعمة الجاهزة أو التي تحت التحضير على أرصفة الشوارع كذلك تزايد المعلبات المتراصة التي تم تفريغ المخازن منها قبيل انتهاء تاريخ صلاحيتها لتأخذ زينتها أمام أعين المارة وبأسعارها الرخيصة المغرية تجتذب الكثير منهم فيقبلون على شرائها دون تردد.والمقصود بالنزلات المعوية تلك الالتهابات الحادة التي تصيب الغشاء المخاطي المبطن للجهاز الهضمي خاصة الأمعاء الدقيقة والغليظة الناتجة عن تناول أغذية ملوثة بالبكتيريا أو بأحد سمومها أو على إثر تناول غذاء ملوث بفيروسات القناة الهضمية أو بإحدى الطفيليات أو بمواد كيماوية سامة.
وكثير من الدراسات المخبرية تظهر ان السبب المباشر في حالات النزلات المعوية يكمن في الغذاء المتناول حيث يعزي إلى البكتيريا التسبب في أكثر من 80% من الحالات.
وبالنظر إلى الدراسات الاحصائية وتقارير منظمة الصحة العالمية نجد ان بلادنا من البلدان التي بها نسبة إصابة مرتفعة بهذه الأمراض شأنها شأن البلدان النامية وهذه الإحصاءات تشمل الحالات المبلغ عنها والمسجلة فقط.
انها من الأمراض الشائعة في مجتمعنا فلا يكاد يمضي يوم واحد دون أن تستقبل المرافق الصحية حالات في معظمها تشكو من هذه النزلات المعوية.
- حالات متنوعة
قد حصر الأطباء أنواع عديدة من البكتيريا المسببة للنزلات المعوية أهمها بكتيريا «السالمونيلا» والتي تشكل 50% من حالات النزلات المعوية البكتيرية بحسب كثير من الدراسات.
وفي حين أن معظم الناس يشفون من الحالات الخفيفة للنزلات المعوية خلال يوم أو يومين فإن آخرين يصابون بحالات عنيفة تلزمهم الفراش مدة أطول.
في حالات نادرة تكون النزلات مهددة للحياة، كتلك التي تحدث للأطفال وكبار السن وللذين ضعفت في أجسادهم المنظومات المناعية، كمرضى السكر ومرضى الكبد وحلات فقر الدم والحوامل.
ولمزيد من الايضاح للمسببات التي تظهر بصورة شائعة في مجتمعنا كخطوة للوقاية منها، ألقي الضوء على بعض من هذه المسببات:
ـ الدوسنتاريا: مرض معد شائع ، ينتقل عن طريق ابتلاع جراثيم «الشجيلا» ويتم اخراجها في براز المصاب ثم تصل إلى أشخاص آخرين عن طريق ملامسة الغذاء أو الماء بواسطة الذباب.
تبدأ أعراضها بإسهال عنيف مصحوب بدم أو مخاط وآلام حادة وارتفاع درجة الحرارة ومن مضاعفاتها فشل كلوي حاد تخثر دموي أو الوفاة في بعض الحالات كالأطفال وكبار السن.
ـ الحُمّيات المعوية التيفونيد» : من الأمراض الشائعة وتعتبر من أهم أسباب النزلات المعوية تنتقل عن طريق ابتلاع أحد أنواع بكتيريا «السالمونيلا» التي تفرز في براز المصاب أو الحامل للعدوى « أي الذي يحمل هذه البكتيريا دون أن تظهر الأعراض عليه».
أما أعراض «التيفونيد» فتبدأ عادة ما بين «6ـ24 ساعة» وتشمل الغثيان والقيء ـ الإسهال ـ المغص الحاد ـ الحُمّى ـ الصداع»، وأيضاً ظهور طفح جلدي مميز، وتضخم الطحال بعد الأسبوع الثاني، وقد تؤدي إلى تسمم دموي وانتقال الكبتيريا إلى أجزاء أخرى، كالدماغ أو الكبد أو العظام، وإمكانية تحول المصاب إلى حامل للبكتيريا لفترة طويلة.
وهذه الجرائم تتواجد عادة في اللحوم والدواجن والبيض النيء ومنتجات الألبان غير المبسترة.
ـ البكتيريا العنقودية : وهي بكتيريا شائعة، تتميز بقدرتها على إحداث المرض بنفسها أو بأحد سمومها التي تتكون على الأطعمة بعد طبخها وتركها مكشوفة.
تظهر أعراض الإصابة بها عادة بين 30 دقيقة ـ 8 ساعات» وتتراوح ما بين «غثيان وقيء ـ إسهال مائي حاد ـ فتور ـ دوخة من حين لآخر» وبإمكانها أن تؤدي إلى تسمم دموي حاد وإلى التهاب غشاء القلب.
وللأسف نتيجة للاستخدام غير السليم للمضادات الحيوية ظهرت أنواع من هذه الجراثيم مقاومة للأدوية.
وعادة تتواجد هذه الجراثيم في اللحوم والدواجن التي سبق طبخها كالتي تباع في المطاعم وسلطات البيض والبطاطا والمعجنات المحشوة.
ـ الفيروس الكبدي (أ): وهو النوع المعدي الذي يتم تلقي عدواه عبر الفم، حيث يؤدي إلى التهابات حادة في الكبد لكنها ليست مزمنة.
وتشمل أعراض الإصابة بهذا الفيروس الخمول والضعف العام وفقدان الشهية والغثيان وآلام أعلى البطن والصفار وتغير لون البول إلى الأحمر الداكن.
والمصاب بهذا المرض يحتاج عادة إلى راحة وإلى الإكثار من السكريات كما يعزل هو وأدواته عن الآخرين تلافياً لنشره العدوى، إذ ينتقل الفيروس بواسطة لمس المصاب للأطعمة واستعمال الشخص السليم لأدواته.
ـ الزحار الأميبي : تسببه طفيليات مجهرية تنتقل عن طريق الفم وتؤدي إلى آلام حادة وإسهال مصحوب بمخاط أو دم، وبتعاقب فترات الإسهال مع فترات الإمساك، كما قد تؤدي إلى تقرحات معوية، أو إلى وصول الطفيليات عن طريق الأوعية الدموية إلى الكبد مسببة خراجات «تقيحات» كبدية.
ـ التسممات الغذائية: تنتج عن سموم بكتيرية أو كيماوية، كالمبيدات الزراعية المستخدمة عشوائياً أو المعلبات الغذائية التي فسدت حتى قبل انتهاء تاريخ صلاحيتها، نتيجة سوء التخزين أو النقل أو العرض. وتؤدي إلى ظهور أعراض خلال «ساعة ـ 24 ساعة» من تلقي العدوى تتراوح بين قيء وآلام حادة مع إسهال حاد مدمم وفي بعض الحالات يمكن أن تؤدي إلى الوفاة.
- نصائح عامة
إذا وقعت أخي القارئ في شرك النزلات المعوية ، فعليك أخذ قسط وافر من الراحة والاكثار من السوائل، كالحساء والعصائر الطازجة وتجنب الأطعمة التي تحتوي على «اللاكتوز» مثل الحليب والأجبان والزبدة لأن هذه الأطعمة تجعل الإسهال أسوأ حالاً، وعليك أيضاً الإكثار من غسل يديك غسلاً جيداً قبل الأكل وبعده وبعد الدخول إلى الحمام لمنع انتقال الميكروبات إلى الآخرين.. كما أنصحك بعدم التسرع باللجوء إلى الأدوية، كالمضادات الحيوية والأدوية القابضة للإسهال.
ولكن اذا كان الإسهال شديداً أو مصحوباً بدم، أو مصاحباً لنوبة من القيء المتواصل أو ارتفاع درجة الحرارة أو دوخه أوألم شديد أو أعراض عصبية، عندها يجب اللجوء إلى الطبيب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
النزلات المعوية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حركة مجتمع السلم لرجام - تيسمسيلت  :: منتدى الطب و الصحة :: قسم طلبة الطب-
انتقل الى: